2 Apr 2008

ساعة حائط



دقات الثواني في ساعات الحائط

تثيرني - اذا تتبعتها بملل اجباري -
في فترة الارق - المصاحب لاوقات النوم المضطربةـ

فالساعات تستيقظ عندما ينام الجميع
وقد تبدو لي كملحمة سيمفونية احيانا
وفي احيان اخرى
كدقات قنبلة ذرية
قارب وقت انفجارها
ولكنها لا تنفجر.........
غير ان القنابل احيانا
تكون
اكرم من ساعة حائط
فقط اذا انفجرت في وقتها المطلوب



قد يصير الواقع الان مثلها تماما
ساعة حائط تنتظر الانفجار



8 comments:

Sara Swidan said...

بقالك أد إيه عندك أرق؟؟

أنا الأرق بيقعد معايا بالأسبوعين ..

لدرجة إني مرة قمت م السرير ، و نزلت الساعة شلت البطارية بتاعتها ..

و نمت تلت ساعة .. جالي فيهم كابوس إن الساعة بتدق من غير بطارية ..

سلامتك يا سلمى ..

و على فكرة إنا كل مرة بزور فيها البلوج هنا بلاقيه شكله مختلف . كفاية كدة تغيير ياريت عشان الناس ممكن تحس بالغربة ..

البوست اللي فات بتاعك كان هيقتلني .. قريته ف وقت مش مناسب و كدة ..

و ألف مبروك على ديوانك (اللي حيجيني إنشاء الله لحد البيت ) .. و أتباهى أنا بقى و أحوَّر ف الحقايق ..

" دي الكاتبة بجلالة قدرها بعتالي ديوانها عشان تعرف رأيي..ياااه !"

سؤالي بقى .. أنا ليه لسة ماشفتكيش لحد دلوقتي ؟

هناء صابر said...

مدونة جميلة جدا يا سلمى
دى اول مرة ازورها
الحقيقة انا معرفكيش شخصيا
لكن احن كنا فى كلية احدة
و ايمان احمد حكتلى عنك كتييير
...............................
المهم بقة
هل تندرج هذه التدوينة تحت الخواطر ؟؟؟
مبروك ديوانك
تحياتى

محمد صبحى said...

هقول إيه بس

جميلة ..جميلة ياسلمى

تحياتى

سلمى البنا said...

سارة يا سارة
بحبك كده وانتي بتشاركيني الاحاسيسسسس
على اي حال ساعة حائط تنتظر الانفجار حتلاقيها طالعة لك في كل مكان

اما بقى البلوج اللي شكله بيتغير
فانا مش بحب الروتين فقررت اكون متغيرة دائما
بس احتمال كبير يثبت الشكل على كده


اما بقى الديوان فادعي كده يوصلنا كلنا قريب عشان لسه مش وصللي انا شخصيا
وحيوصللي صورتك كمان عليه هدية

سلمى البنا said...

هناء
منورة المدونة يا جميلة وان شاءالله تزوريها دايما
وبرده ايمان احمد حكتيلي عنك كتيرررررررررررر
.............
كتاباتي تقريبا كلها تندرج تحت قصيدة النثر او الخواطر قوليها وعرفيها زي ماتحبي

منورة بجد

Anonymous said...

سلمى الرائعة

ألف مبروك الديوان

دمت بألق وإبداع حرفا ولونا


بالمناسبة أنا موجودة هنا أغلب الوقت

http://kanadeelfkr.com/vb/


محبتي وياسميني
راضية العرفاوي

Ahmad Eddeeb said...

جميل جدا يا سلمى
أنا أحمد الديب اللي إنتي مش حتفتكريه

مـجـنـووون said...

خاطره جميلة جداً

والله عندك حق في أوقات لما بسمع صوت بحس انه نغمه موسيقية وده طبعا لما بيكون بالي رايق
ولما بكون مضايق بحس كأنه صداع حيموتني

الواقع هو إلي ينفجر والا إلي ينفجر والا إلي بيسمع دقات الساعه ؟؟